KW

تربية الطفل حسيا ونفسيا من الولادة حتى سن العاشرة

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الجمعة 29 أكتوبر - 18:58

المرحلة الاولى : الطفل جنين ومولود



كيف تواجه الأم تجربتها الأولى في الإنجاب
عندماتواجه الأم تجربتها الأولى في الأنجاب تعتقد أنها أمام مشكلة كبرى يصعبحلها غير أنه مع مراعاة بعض القواعد البسيطة يصير الأمر سهلاً ، فحمامالطفل مثلاً يجب أن يكون في منتصف النهار وقبل موعد الرضاعة بنصف ساعة علىالأقل ، ويتغير موعد الحمام مع نمو الطفل ويفضل أن يأخذ الطفل حماماً قبلالتوجه للنوم مما يساعد على النوم العميق.




الطفل يشارك الأم الشعور والأحاسيس عند ولادته
أكدتبعض التجارب أن الطفل يتعرف على صوت أمه ويتجه اليها ويشعر بها، كما أكدالعلماء على ضرورة قيام الأم بمداعبة طفلها منذ اليوم الأول لولادته ليشعربالدفء والأمان.




كيف تتجنب الأم تشوهات الأجنة



منالمؤكد أن زواج الأقارب يؤدي إلى إنتشار الأمراض الوراثية. وهناك إجراءاتوقائية يجب الحرص عليها مثل إجراء تحليل الدم للتأكد م تطابق دماء كل منالزوج والزوجة، ويطالب الأطباء كل أم بعدم تناول أي أدوية لم يصفها طبيبخلال فترة الحمل




الطفل يرى ويسمع ويشعر منذ اللحظة الأولى لولادته

يؤكدذلك علماء النفس ، ويولد الطفل بحاسة سمع قوية حتى أنه يتعرف على صوت أمهبعد أسابيع قليلة من ولادته، ومن هذا تتضح أهمية تعليم الأطفال في سنمبكرة.



الخوف شعور طبيعي يولد مع الطفل
فالطفل يخافالظلمة والوحدة ، ثم عندما يكبر يخاف من المدرس والطبيب ومن بعضالحيوانات، ويلخص بعض الأطباء أسباب خوف الطفل في الآتي :







- غياب الأم المتكرر وتركها للطفل مرات طويلة مما يشعره بفقد الأمان.



- تأثر الطفل بمخاوف الآخرين.


والعلاج يكمن في معرفة الأسباب السابقة وتلافيها.


لاخوف على المرأة إذا حملت بعد الأربعين الحمل بعد سن الأربعين لايشكل خطراًعلى صحة المرأة أو صحة الجنين شرط ان تكون هي وزوجها بصحة جيدة .








الرضاعة الطبيعية أفيد

إنالرضاعة الطبيعية هي احسن وسيلة للمحافظة على صحة الطفل المولود ، وهناكإعتقاد خاطيء بان الرضاعة الطبيعية للطفل ترهق الأم وتشوه جمالها ، ولايخفى ان الأمهات اللاتي يرضعن أطفالهن من أثدائهن يكون إرتباطهن بالطفلأوثق وحبهن له اكبر والطفال كذلك يكونون أقل توتراً وأهنأ بالاً.




كيف يستفيد طفلك من الرضاعة الطبيعية
الرضاعةالطبيعية لمدة لا تقل عن 6 أشهر للطفل منذ ولادته ، والوضع السليم للطفلأثناء الرضاعة يجب أن يكون فيه شبه جالس كما يجب إعطاء الفرصة للطفلللتجشؤ أثناء الرضاعة ، ويفضل ان يكون نوم الطفل على الجانب الايمن حتى لايقوم بإرجاع رضعته ، ويجب الإهتمام بالنظافة العامة للطفل الرضيع ، وفيحالة إصابة الطفل بقىء أو إسهال فننصح الأم بمنعه عن الرضاعة 12 ساعة يعطىخلالها سوائل بسيطه كالعصير والشاي الخفيف ، وغن إزدادت حالته سوءاً يعرضفوراً على طبيب مختص.




كيف تحمي طفلك من الأمراض
طفلكالرضيع يحتاج منك إلى عناية خاصة لحمايته من الأمراض ، فإذا تعرض الطفلالرضيع لأعراض الإسهال سواءً كان خفيفاً أو حاداً أو تعرض لنزلة معويةفعلى الأم إتباع الآتي:







* وقف إعطاؤه جميع الأدوية والفيتامينات وأي نوع من الحليب المجفف ، وفي حالة الرضاعة الطبيعية تقليل عدد وكمية الرضعات.



* إعطاء الطفل طعاماً مثل الجزر والبطاطا والتفاح وماء الأرز.


* الإكثار من إعطاؤه السوائل مثل الماء والليموناده وعصير الجزر والشاي الخفيف.


* في حالة حدوث قيء مع الإسهال يعطى الطفل السوائل بكميات قليلة ومثلج












المرحلة الثانية : من الولادة .... إلى 4 سنوات





عندما تستقبلين طفلك الأول

تتوقفسعادتك مع وليدك عاى مدى رعايتك وإهتمامك به ، ولا تخفى أهمية الرضاعةالطبيعية للطفل وإلى جانب ذلك فيمكن للأم منذ الشهر الثاني تقديم بعضالسوائل مثل عصير الليمون والبرتقال، ومن الشهر الرابع يمكن تقديمالخضروات وصفار البيض ، أما اللحوم فتقدم في بداية الشهر السادس، ويتناولمعها الطفل النشويات كالبطاطا والأرز والخبز وبالنسبة للملابس يجب أن تكونمن الخامات الطبيعية كالقطن، ويجب على الأم أن تراعي مواعيد التطعيماتللطفل ضد الأمراض المعدية ، ويبدأ الطفل الحبو على اليدين والركبتين عندالشهر العاشر ، وفي عامه الأول يتمكن من ان يبدأ في المشي ممسكاً من إحدىيديه.


تحذير لكل أم لحماية طفلها من أمراض البرد
يحذرإختصاصيي أمراض وجراحات الأنف والأذن والحنجرة من هجوم فصل الشتاء وإصابةالأطفال بالأمراض الفيروسية وعلى الأخص الأنفلونزا، وقد ثبت ان امراضالأطفال الوبائية العادية تؤدي إلى التهابات حادة في الأذن.


إبتسامة الطفل الأولى هي العلاج لحالة الإكتئاب التي يعاني منها الأب
يرجعالإكتئاب الذي يشكو منه بعض الآباء إلى مشاركتهم بنصيب أكبر في العنايةبالطفل بمساعدة زوجاتهم ، ولقد اجمعت معظم آراء الآباء على ان هذه الحالةتزول بعد الشهور الثلاثة الأولى من عمر الطفل عندما تنتظم مواعيده وبصفةخاصة عندما يبتسم إبتسامته الأولى.


أهمية العناية بأسنان الطفل الحليبية
تسمىالأسنان التي تظهر للطفل ببداية عمر الأربعة إلى ثمانية شهور بالأسنانالحليبية، وهي تستبدل بعد فترة بالأسنان الدائمة ، ومن الضروري الإهتمامبالأسنان الحليبية حتى لا تصاب بالتسوس في سن صغيرة، وعلى الأم أن تعلمطفلها كيف يستعمل فرشاة الأسنان المناسبة لعمره وعدم تناول الحلوى بكثرةخاصة قبل النوم.


كيفية علاج طفلك من النزلات المعوية
منأعراض النزلات المعوية القيء الحاد المصحوب بالإسهال ، وفي هذه الحالة علىالأم فوراً إعطاء الطفل محلول معالجة الجفاف ولكن ببطء إن وجد أن القيءيتوقف مع إستعمال المحلول ، وبالطبع على الأم أن تسرع بعرض الطفل علىالطبيب، ومن الأخطاء الشائعة لجوء الأم الى تغيير نوع الحليب بآخر دونإستشارة الطبيب.


إسم طفلك هل له تأثير على شخصيته
ينصحالأطباء بالتدقيق عند إختيار إسم المولود ، ويمكن أن يكون الإسم موجهاًللسلوك ، وقد يجد الطفل عندما يكبر أن إسمه غير عصري كان يكون إسم احداجداده، فذلك يؤثر على الطفل ويجعله يجتنب الوجود في المجتمعات خشيةالسخرية منه وعموماً فإن على الأب و الأم التدقيق عند إختيار الإسم وعدمالإصرار على إختيار إسم قديم قد يسبب متاعب للطفل.


علمي طفلك عدم الخوف
الخوفظاهرة طبيعية عند كل طفل إلا أنه يمكننا أن نخفف من خوف أطفالنا بأن نقللمن أهمية الشياء التي تسيطر على أفكارهم وخيالهم ، وأن نفسر لهم كل شيءكلما إزدادت قدرتهم على الفهم ، ويجب عدم السخرية والضحك من مخاوف الطفلفهذا يزيد من إحساسه بالضعف ويفقده الثقة بالنفس.


الشوكولا ..... العدو الأول لأسنان طفلك
إنالسكريات هي المسؤولة عن إصابة الأسنان بالتسوس ، ولذا ينصح بالإقلال منتناول الشوكولا والسكريات ، كما يجب على الأم تعويد الطفل منذ الصغر علىإستعمال الفرشاة ، ويكفي تنظيف الأسنان مرتين يومياً حتى لا تتآكل ،ويراعى تغيير الفرشاة بين الحين والآخر.


كيف تحمي طفلك من امراض الشتاء
الأطفالأكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية من الكبار، ومن الأمراض المعدية التيتصيب الأطفال خاصة في الشتاء مرض السعال الديكي ، ويصيب الأطفال في القصبةالهوائية والشعب، ويبدأ بسعال يتحول إلى نوبات متكررة عنيفة ، وللوقاية منالمرض يتم تطعيم الطفل بجرعات الطعم الثلاثي( دفتريا / سعال ديكي /تيتانوس ) خلال العام الأول من عمر الطفل ، كما يعطى جرعة منشطة عند بلوغه18 ـ 24 شهراً


لتنظيم نوم طفلك
إذا إستيقظ طفلك لتناولوجبة ، أتركيه لينام بعد ذلك ثم يستيقظ فيتناول طعامه، ثم يلعب لفترة ، ثميعاود النوم من جديد ... إن تنظيم هذه الخطوات بالنهار يساعد على سهولةإستغراقه في النوم بالليل، ويجب على الأم ان تعود طفلها على أن تتركه فيالسرير بمفرده لفترة قبل أن تهزه حتى يتعود تدريجياً على النوم بمفرده،







وحتىلا يصاب الطفل بالأرق يفضل الخروج في الهواء الطلق للتفريج عن الطاقةالكامنة فيه، لا تقدمي لطفلك عشاءً ثقيلاً ، فهذا من العوامل التي تؤديإلى إضطرابات الطفل وحدوث الأرق.



كما ان الطفل قد يشعر بأنه غير مرغوب فيه بصفة خاصة عند قدوم مولود جديد ،لذا فمن الضروري غمر الطفل بالحنان لتبديد هذه المخاوف.







الحليب علاج سريع لطفلك إذا تناول مواد كيماوية

البوتاسوالكاز من أخطر المواد إذا إمتدت اليهما يد طفلك وشرب منهما ، وإذا إبتلعالطفل البوتاس فذلك يؤدي إلى حروق في البلعوم والمريء ، وإلى تليف المريءوكذلك فإن الكاز من أخطر المواد السائلة على معدة الطفل ، فهو يؤدي إلىالتهاب الغشاء المخاطي للمعدة والمريء ، ويكون كوب الحليب علاجاً سريعاًلإحتوائه على قلويات تعادل الحموضة والكيماويات الموجودة في هذه الموادويخفف من تأثيرها حتى يتم نقل الطفل إلى أقرب مستشفى.


طفلي الصغير لماذا يرفض الطعام أحياناً
طعامالطفل بعد الفطام من المشكلات التي تواجه الأم ، وينصح الأطباء بتنظيممواعيد تناول الطفل بعد الفطام على أربعة وجبات ، الإفطار في حواليالسابعة صباحاً ، وفي الثانية عشرة ظهراً ، والثالثة بعد الظهر ، ثمالمساء، ويجب على الأم تشجيع الطفل على تناول الطعام ، وتحذر المهات منإعطاء الشوكولا والمشروبات الغازية للأطفال قبل تناول الوجبات، كما لاتفضل الأغذية المحفوظة والطعام الدسم، والأكلات المحتوية على توابل، وفيحالة إصرار الطفل على رفض الطعام دون وجود مانع صحي ، يجب عدم الإلتفاتإليه ، بل يترك له طبقاً به ثمار الفاكهة أو بعض قطع البسكوت ، وتدريجياًسيشعر الطفل بأن سلاحه برفض الأكل قد فقد فاعليته ، ويتحول الى طفل عادي.



حافظي على بشرة طفلك في سنواته الأولى
إعتنيجيداً بحمام طفلك ، ولإجعليه محبباً إليه ، إستعملي أنواعاً خاصة منالصابون ، وإعتني بالزيوت فهي تحافظ على جلد طفلك ، أما البودرة فهي تقيجسم طفلك من الإحمرار والإلتهابات ، وتمتص الرطوبة ، ولا تنسي الإهتمامببشرة طفلك ، ووضع الكريمات الغنية بالزيوت الطبيعية لحماية بشرته منالجفاف والقشف.


الحنان في حياة الأم
العلاقة بين الموطفلها تعتمد على العاطفة والحنان ، وتبدأ في فترة الحمل ، وتستمر حتىنهاية العمر ، وقد أثبتت الدراسات التي أجريت في هذا الشأن على مجموعة منالأمهات تم تقسيم تلك المجموعة الى مجموعتين فرعيتين أ ، ب وتم إبقاءالمجموعة أ مع أطفالهن وتم إبعاد المجموعة ب عن أطفالهن وذلك عقب الدلادةمباشرة ووجد ان الأمهات اللاتي يبقين مع أطفالهن خلال الأيام الولىالتالية للولادة هن أكثر حناناً مع الطفل من اللواتي تم إبعادهن عنأطفالهن لفترة طويلة




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة