KW

البطيخ لعلاج الروماتيزم

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في السبت 6 نوفمبر - 16:39


قيل إن العالم الياباني الدكتور (شوينشيروا إيمامورا) الأستاذ في جامعة (كيوتو) قد استخرج هرموناً سائلاً من بذور البطيخ الأخضر يساعد على مضاعفة أحجام الخضر والنباتات الأخرى، بحيث يصبح حجمها عشرة أضعاف الحجم الاعتيادي.
وفي الطب الحديث أن البطيخ الأخضر وهو ما يسمى باللهجة العراقية الدارجة بـ(الرقي) وتسميات عربية محلية أخرى، مرطب، ملين، يطفئ الظمأ، يدرّ البول، يفيد المصابين بالرثية (الروماتيزم)، يحفظ من التيفوئيد والإكثار منه يسبب عسر الهضم والأفضل أن يؤكل بين الوجبات وليس بعد الطعام مباشرة كما جرت عادة البعض.
وتبين من تحليله أنه غني بفيتامين (C2) فقير بفيتامين (A) فيه من 90 - 93% ماء و6 - 8% سكر وقليل من حامض النيكوتينك (فيتامين PP) وفيه فوسفور وكبريت وبوتاس وصودا وكلور وبذوره مغذية، وفيها من المواد الدهنية 43% ومن السكر 15.7% ومن البروتين 27.10% وبه فيتامين B1 وB2 بكمية قليلة والقيمة الحرارية في الطبيخ 30 - 35 سعرة حرارية لكل 100 غرام وبه 8 ملغم كاليسيوم و2 ملغم حديد.
ويحتوي البطيخ على الحامض الأميني سترولين منفرداً كما يحتوي على الليكوبين التي تعطيه اللون الأحمر.
وعن ابن عباس عن النبي الأعظم محمد (صلى الله عليه وآله) قال: في البطيخ عشر خصال منها: يغسل المثانة ويقطع البردة ويغسل البطن ويكثر الجماع وينقي البشرة. وقد وردت على لسان أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام) تسمية البطيخ بشحمة الأرض، كما في الرواية عنه (عليه السلام): البطيخ شحمة الأرض لا داء ولا غائلة فيه. ولعل سب هذه التسمية يعود إلى أنه شبيه بالشحم يخرج من الأرض وقد سميت الكمأة بهذا الاسم أيضاً ولنفس السبب.
وقال أمير المؤمنين (عليه السلام) أيضاً: فيه عشر خصال: طعام وشراب وفاكهة وريحان وأدم وحلواء وأشنان وخطمي ونقل ودواء.
وقد نظم ابن الأعسم في البطيخ ضمن منظومته الطبية الكبيرة مبيناً تلك الخصال العشر قائلاً:
الأكل للبطيــخ فيـــــه أجـــر لمن نــواه وخصـــال عشــر
أكل شراب يغســل المثانــــة فاكهــــــة باهيــــة ريحانـــة
مـــدر بـــول وأدام حلـــوى إن يأكـل العطشان منه يروى




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة