KW

الشخير.. النوم على الظهر يخفف من الأصوات المزعجة!

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الإثنين 24 يناير - 14:36

الثوم يوسع الممرات الهوائية وآذان الدب مضاد للتقلصات

عادة ما يحدث الشخير عندما يتنفس النائم من الفم
الشخير يعرف كذلك بالغطيط وهو صوت أجش متقطع يصدر أثناء النوم. ويكاد كل شخص يشخر من وقت لآخر.

وعادة
ما يحدث الشخير عندما يتنفس النائم من الفم، فيقوم الهواء المندفع عن طريق
الفم بذبذبة الحنك الرخو، فمع ذبذبة الحنك الرخو تتذبذب الشفاه أيضاً
وغيرها من أنسجة الفم والخدود والأنف وهذا بالطبع يجعل الشخير أعلى صوتاً.
ويكون في أغلب الأحيان مزعجاً وبالأخص عندما يكون هناك شخص آخر نائم في
الغرفة نفسها.

ويحدث الشخير العالي عندما يكون الشخص نائماً على ظهره، مما يجعل اللسان والحنك الرخو يعوقان منافذ الهواء بشكل كبير.

العوامل المسببة للشخير:

1 - الرقود على الظهر أثناء النوم.

2 - الوزن الزائد وخاصة أولئك الذين لديهم رقبة ثخينة.

3 - تدخين السجائر والإفراط في شرب الخمور.

4 - الحساسية والتهاب الجيوب الأنفية والربو.

5 - شكل الوجه.

6 - ضيق ممرات الهواء نتيجة انسداد الأنف واعوجاج الحاجز الأنفي والزوائد الأنفية.

7 - استخدام بعض العقاقير المنومة.

يرتبط الشخير في كثير من الأحوال بالآتي:

1 - ارتفاع ضغط الدم واضطرابات ضربات القلب ومرض القلب والسكتة الدماغية.

2 - تغيرات في الشخصية والتهيج العصبي وخلل هرموني.

3 - عجز جنسي والنهوض في الصباح مع الإحساس بصداع.

4 - العرق أثناء الليل وحرقة فم المعدة أو التلف العصبي.

5 - التهاب الجيوب الأنفية والتهاب الشعب الهوائية ومرض الرئة وبعض أمراض المعدة.

ومن
المعروف أن الأشخاص الذين يشخرون في نومهم قد يصابون بصداع وارتفاع في ضغط
الدم وجفاف الفم والتهاب الزور المصاحب للاستيقاظ مع اكتئاب ومشكلات في
التركيز.

هل يمكن الوقاية من الشخير؟

نعم يمكن الوقاية منه
بعدم شرب الخمر والتدخين أو تناول عقاقير منومة والمحافظة دوماً على عدم
انسداد ممرات الأنف ووضع الرأس فوق وسادة أثناء النوم وتجنب النوم على
الظهر.

هل هناك علاج للشخير؟

نعم هناك علاج للشخير فقد وجد
لدى مكتب براءات الاختراع الأمريكي أكثر من 300 علاج مرتقب للشخير ولكن
ليست كلها ناجحة والناجح منها هي:

1 - جهاز يتم تركيبه على الأسنان
يصنع خصيصاً لكل شخص يشخر مثل تركيبة هيربست الاستعاضية Herbst Proshesis
التي تستخدم من أجل جذب الفك السفلي للأمام لكي يتسع فراغ ممر الهواء عند
قاعدة اللسان.

2 - موسعات الأنف التي يمكن شراؤها من الصيدليات مع الاشتراك مع استعمال مضادات احتقان الأنف لفتح الممرات الهوائية المنغلقة.

3
- عقاقير كيميائية مشيدة تعمل على تحسين كفاية وقوة عضلات الأنف والجزء
العلوي من قناة التنفس أثناء النوم مثل Medroxy progesterone وذلك للنساء
الذين تخطين سن اليأس.

وكذلك الأدوية المضادة للاكتئاب مثل Protriptyline لمن يعانون من حالات خفيفة من اختناق النوم الانسدادي.

وهناك الأدوية العشبية وهي كثيرة ومن أهمها:

1 - الثوم: حيث يستخدم كموسع للممرات الهوائية.

2 - آذان الدب Mullein: ويعرف علمياً ب vebascum densiforum والجزء المستعمل الأزهار والأوراق ويستخدم كمضاد للتقلصات.

3
- فراسيون أبيض: White HoreHound: والجزء المستعمل الأغصان المزهرة
ويستخدم لاضطرابات الجهاز التنفسي ومضاد للتقلصات وضد الربو والتهاب الشعب
الهوائية.

4 - عرق السوس Licorice: يوسع الشعب الهوائية مضاد جيد للبلغم وهو يخفف الشخير.

5 - القراص Nettile: وهو من أهم الأعشاب التي تخفف الشخير.

6 - لحاء البلوط: يستخدم مغليه كغرغرة وغسول للأنف قبل النوم حيث يمنع أي انسداد في الأنف ويسهل مرور الهواء.

7 - فيتامين ج: يساعد كثيراً في تخفيف الشخير.

هل هناك علاجات أخرى غير التي ذكرت مسبقاً؟

نعم
فقد وجد أن جراحات التجميل اللهاة والحلق بمساعدة الليزر هي عملية لا
تستغرق سوى 20 دقيقة حيث يقوم الجراح بنحتها وتعاد تشكيلة اللهاة ومؤخرة
الحلق وهي لا تحتاج لأكثر من مخدر موضعي ونسبة نجاحها عالية 95%.

كما
يمكن إزالة اللهاة وهي لسين من النسيج الرخو يتدلى من سقف الفم بالقرب من
الحلق عن طريق الجراحة حيث قلل إزالتها الشخير لدى المرضى بشكل كبير.





█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة