KW

اخطاء في عالم كمال الاجسام ( هام ) ادخل و استفيد

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الإثنين 15 أغسطس - 22:53










الاساطير تجعل الحياة أصعب، هذا لأن الأساطير والمعلومات المغلوطة تقف في طريق
الرجال والنساء لمعرفة الطرق السليمة للحصول على أجساد صحية ومعافاة، وهذه
خمسة من تلك الأساطير الشائعة:






عليك أن تأكل كمية محددة من البروتين




تقول
الأسطورة إنه ينبغي تحديد كمية معينة من تناول البروتينات يومياً، لأن
أكثر من تلك النسبة لا يتمكن الجسم من امتصاصه، والخطأ هنا هو أن الجسم له
قدرة استيعاب كبيرة جداً للأحماض الأمينية المكونة للبروتين، وليس كل ما
يمتصه الجسم يتجه لكتلة العضلات عند الإنسان ويزيد منها، بل نسبة صغيرة
جداً فقط هي التي يحدث لها ذلك. والحقيقة أنه ليس هناك كمية محددة من
البروتين لتتناولها يومياً، فالأمر يختلف من شخص لآخر وله علاقة بالوزن،
والأقرب للصحة هو أن يأكل الإنسان ما يساوي وزنه لكن بالغرامات (لشخص يبلغ
من الوزن سبعين كيلوغرام عليه أن يتناول سبعين غراماً من البروتين يومياً).








إن التمارين أثناء الصيام تحرق دهوناً بمعدل أكثر من التمارين التي يسبقها تناول وجبة




ويُعتقد
طبقاً للأسطورة أن الجسم يحرق كميات أكبر من الدهون إذا مارس الإنسان
التمارين على معدة فارغة، والحقيقة أن فقد الدهون لا يختلف كثيراً في
الحالتين سواء مارس الإنسان التمارين على معدة فارغة أم ممتلئة والسبب في
ذلك أن الجسم يوازن استهلاك السعرات من خلال الدهون والكربوهيدرات، وفي
الحالتين فإن النتيجة تكون متقاربة جداً.






إن رفع الأوزان عند النساء يتسبب في تكوين كتل من العضلات تشبه الرجال




والحقيقة
أن قابلية المرأة لتكوين عضلات قوية مرتبط في الأساس بنسبة هرمون الذكورة
لديها، والنسبة تختلف من امرأة لأخرى، أما رفع الأوزان فهو في الحقيقة
يساعد المرأة على تكوين جسد جذاب ومتناسق، بل إن رفع الأوزان قد يزيد من
معدل الإحراق، ويساعد على تقوية العضلات والمفاصل ويزيد من الثقة في النفس.






تقسيم الوجبات على 7 أو 8 مرات يومياً والأكل كل ساعتين




والحقيقة
أن الجسم يأخذ ثلاث ساعات على الأقل ليتم هضم ومعالجة البروتينات الناجمة
عن وجبة متوازنة من النشويات والبروتينات والدهون، وتستمر معالجة
البروتينات في الجسم لأكثر من ذلك، وليس من المعقول أن نُدخل كميات جديدة
من البروتينات إلى الجسم ليعالجها قبل أن ينتهي من تلك الموجودة بالفعل..
لذلك فإن أربع وجبات كل ست ساعات يبدو معدلاً معقولاً لتوزيع الوجبات خلال
اليوم.








تكرار التمارين بعدد كبير أفضل من تكرارها بعدد صغير




والعكس
هو الصحيح، لأن تكرار تمارين رفع الأوزان بعدد صغير أو متوسط (ما بين 2-12
مرة) يحفز العضلات على بناء خلايا جديدة ويبني بذلك قواماً متماسكاً
للعضلة في فترة ما بعد التمارين والتي يحاول الجسم فيها تعويض ما خسره من
جليكوجين مخزن بين أنسجة العضلات.




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة