KW

ثنائية فرنسية تنقذ تشيلسي والنيران الصديقة تمنح ليفربول فوزا متأخرا

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأحد 21 أغسطس - 1:07

أفلت تشيلسي من كمين جديد في الدوري الإنجليزي لكرة القدم وحقق الفوز
الأول له في المسابقة هذا الموسم بالتغلب على ضيفه ويست بروميتش ألبيون 2/1
اليوم السبت في المرحلة الثانية من المسابقة.

وقدم آرون رامسي لاعب خط وسط أرسنال هدية ثمينة إلى ضيفه ليفربول وسجل له
هدفا عن طريق الخطأ في مرمى فريقه ليساعده على تحقيق فوز صعب ومتأخر 2/صفر
بنفس المرحلة التي افتتحت في وقت سابق اليوم بفوز نيوكاسل على مضيفه
سندرلاند 1/صفر.

كما فاز أستون فيلا على بلاكبيرن 3/1 وكوينز بارك رينجرز على مضيفه إيفرتون 1/صفر وتعادل سوانسي سيتي مع ويجان سلبيا.

على استاد "ستامفورد بريدج" في العاصمة البريطانية لندن ، كاد بروميتش
ألبيون يفجر المفاجأة وييضاعف من محنة مضيفه الذي سقط في فخ التعادل السلبي
مع ستوك سيتي قبل أسبوع ولكن تشيلسي نجح في الهروب من هذا الكمين وحقق
الفوز الأول له في الموسم الحالي بفضل هدفين بتوقيع لاعبين فرنسيين.

وأنهى بروميتش ألبيون الشوط الأول لصالحه بهدف مبكر سجله اللاعب شين لونج
في الدقيقة الرابعة ولكن تشيلسي رد في الشوط الثاني بهدفين سجلهما
الفرنسيان *-تم الحذف. كلمة غير محترمة لا يسمح بها في هذا المنتدى-*ولا أنيلكا وفلوران مالودا في الدقيقتين 53 و83 .

وعلى استاد "الإمارات" في لندن ، ظل التعادل السلبي قائما بين أرسنال
وليفربول حتى الدقيقة 78 حيث سجل آرون رامسي الكرة داخل شباك فريقه عن طريق
الخطأ ليكون هدف التقدم.

وعزز المهاجم الأوروجوياني الشاب لويس سواريز فوز ليفربول بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.

ورفع ليفربول رصيده إلى أربع نقاط ليقفز الفريق إلى صدارة جدول المسابقة
مؤقتا بفارق الأهداف فقط أمام نيوكاسل بعدما حقق كل منهما اليوم فوزه الأول
في المسابقة هذا الموسم.

وفشل أرسنال في هز الشباك للمباراة الثانية على التوالي وتجمد رصيده عند
نقطة واحدة ليظل في منتصف جدول المسابقة انتظارا لما ستسفر عنه باقي
مباريات المرحلة.

وجاء الهدف الأول للمباراة اثر هجمة خطيرة لليفربول تبادل فيها راؤول
ميريليس الكرة مع البديل سواريز وحاول مدافع أرسنال البديل إجناسي ميجيل
تشتيتها ولكنها اصطدمت بزميله رامسي وارتدت ساقطة خلف حارس المرمى إلى داخل
الشباك.

ومن هجمة أخرى خطيرة بقيادة الهولندي ديرك كاوت نجح راؤول ميريليس في تمرير
الكرة إلى سواريز الذي سجلها في الشباك ليضاعف من محنة أرسنال في بداية
الموسم الحالي.

وبدا تأثر أرسنال كثيرا في الموسم الحالي بانتقال نجمه الأسباني الموهوب
سيسك فابريجاس إلى صفوف برشلونة الأسباني حيث تعادل الفريق سلبيا مع
نيوكاسل في الأسبوع الماضي ثم خسر مباراته الثانية اليوم.

وشهدت الدقيقة 70 من مباراة اليوم طرد إيمانويل فريمبونج لاعب خط وسط
أرسنال لنيله الإنذار الثاني في المباراة لتكون حالة الطرد الثانية للفريق
في الموسم الحالي بعد طرد الإيفواري جيرفينيو في المباراة أمام نيوكاسل.

وتعرض أرسنال لصدمة مبكرة في مباراة اليوم عندما اضطر مديره الفني الفرنسي
آرسين فينجر تغيير المدافع لوران كوشيلني بسبب إصابة في الظهر تعرض لها في
الدقيقة 15 من المباراة وحل مكانه الأسباني ميجيل /18 عاما/ الذي خاض اليوم
مباراته الأولى ضمن صفوف الفريق.

وفي ظل هذه المشاكل التي يعاني منها أرسنال ، لم يكن غريبا أن يصبح ليفربول هو الفريق الأفضل في المباراة.

وتصدى القائم لتسديدة من مارتن كيلي كما تصدى حارس مرمى أرسنال لضربة رأس لعبها آندي كارول.

ولم يظهر المهاجم الروسي آندري أرشافين لاعب أرسنال بمستواه المعهود كما
بدا زميله الفرنسي سمير نصري متأثرا بفضل صفقة انتقاله لمانشستر سيتي علما
بأن وجوده ضمن التشكيل الأساسي لأرسنال في مباراة اليوم كان مفاجأة لمعظم
المتابعين للمباراة.

وفي ظل ذلك ، كان فريمبونج /19 عاما/ هو أفضل لاعب في خط وسط أرسنال خلال
الشوط الأول من المباراة ولكنه طرد قبل 20 دقيقة من نهاية اللقاء ليزداد
الوضع سوءا بالنسبة لأرسنال.

واستغل ليفربول النقص العددي في صفوف مضيفه وسجل هدف التقدم بعد ثماني
دقائق فقط من طرد فريمبونج وذلك اثر تعاون واضح بين سواريز وميريليس. وأسفر
هذا التعاون عن الهدف الثاني أيضا مع نهاية المباراة.

وفي المباراة بين سندرلاند ونيوكاسل ، انتهى الشوط الأول من المباراة
بالتعادل السلبي ثم سجل المدافع راتيان تايلور هدف المباراة الوحيد في
الدقيقة 62 ليكون صاحب أول أهداف نيوكاسل في الدوري هذا الموسم ويرفع رصيد
فريقه إلى أربع نقاط.

وشهدت الدقيقة 89 طرد فيليب باردسلي لاعب سندرلاند لحصوله على الإنذار الثاني في المباراة.

وتغاضى حكم المباراة عن احتساب ضربة جزاء لنيوكاسل عندما أخرج اللاعب
سيباستيان لارسون نجم سندرلاند الكرة بيده من على خط المرمى اثر ضربة رأس
من جوي بارتون بينما تصدت العارضة لتسديدة من أسامواه جيان لاعب سندرلاند.

كما تصدى تيم كرول حارس نيوكاسل لتسديدتين قويتين من ستيفاني سيسينيون لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وجاء الشوط الثاني أقل في المستوى ولكن رايان تايلور نجح في تسجيل هدف
الفوز من ضربة حرة ليمنح نيوكاسل ثلاث نقاط غالية وؤكد تفوقه على سندرلاند
الذي حقق فوزا وحيدا على نيوكاسل في آخر 30 عاما.

واستغل كوينز بارك ، الصاعد هذا الموسم لدوري الدرجة الممتازة ، حالة
الترنح التي يعاني منها إيفرتون وتغلب عليه بهدف سجله تومي سميث اثر تمريرة
من آكوس بوزاسكي في الدقيقة 31 .

وواصل بلاكبيرن عروضه المهتزة في الموسم الحالي وسقط أمام أستون فيلا 1/3
لتكون الهزيمة الثانية على التوالي ويقبع في قاع الجدول بدون رصيد من
النقاط وبفارق الأهداف خلف إيفرتون.

وتغلب جابرييل أجبونلاهور على مجموعة من مدافعي بلاكبيرن ليسجل الهدف الأول
لأستون فيلا في الدقيقة 12 كما صنع الهدف الثاني لزميله إميل هيسكي في
الدقيقة 25 .

وأعاد مورتن جامشت بيدرسن الأمل لبلاكبيرن عندما سجل الهدف الوحيد للفريق
في الدقيقة 52 ولكن دارين بينت قضى على آمال بلاكبيرن في التعادل وسجل
الهدف الثالث لأستون فيلا في الدقيقة 68 .

وتصدى حارس المرمى ميتشل فورم لضربة جزاء ليساعد سوانسي سيتي الصاعد لدوري
الدرجة الممتازة هذا الموسم أيضا على حصد أول نقطة له في المسابقة هذا
الموسم بالتعادل السلبي مع ويجان.




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة