KW

الألعاب الأولمبية

wounded girl
معلن جديد
معلن جديد
انثى
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 596
تقييم المشترين تقييم المشترين : 3
العمر العمر : 22
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 14 سبتمبر - 18:19

الألعاب الأولمبية




من أين أتت فكرة الألعاب الأولمبية ؟

تقول إحدى الأساطير أن حرّاس الإله الإغريقي زيوس قاموا بأول مسابقة للجري ، أو إن زيوس نفسه بدأ المسابقات للإحتفال بنصره على والده كرونوس و سيطرته على العالم ، و تقول القصص أيضاً أن بعد أن فاز البطل بلوبس في سباق العربات ضد الملك أوينموس ليتزوج من ابنته هيبودوميا أسس الألعاب الأولمبية .




لماذا عقدت الألعاب في أولمبيا ؟

1) كانت أولمبيا من أقدم المراكز الدينية في العالم اليوناني القديم ، و بما أن الألعاب كانت طريقة يكرم بها الإغريقيون آلهتهم فقد كان من المنطقي أن يقيموا الألعاب عند معبد رئيسي .


2) كان موقع أولمبيا الجغرافي مناسباً حيث أمكن الوصول إليها بالسفن ، و هذا كان مهماً عند الإغريق ، لأن الرياضيين و المشاهدين كانوا يأتون من كل حدب و صوب ، من المستعمرات اليونانية القديمة مثل إسبانيا و البحر الأسود و مصر .


3) كان الإغريق يعقدون هدنة بينهم قبل بدء الألعاب بشهر حتى يتمكن المتبارون من الوصول بسلام إلى المدينة ، و كان في سلطة الحكام تغريم أو منع مدن بأكملها من المشاركة في الألعاب إذا قامت بنقض الهدنة .



لمن سمح بالإشتراك في الألعاب الأولمبية ؟

كانت الألعاب الأولمبية مفتوحة لجميع الأغريق الأحرار ، و قد قسمت المسابقات إلى فئتين ، للرجال و الأولاد حسب الحجم و القوة و العمر .
لم يكن يسمح للنساء بالمشاركة في الألعاب ، و لكن سمح لهن بالمشاركة في مسابقات الفروسية بما يمتلكن من عربات أو خيول ، و قد كان الفوز الأول في سباق العربات بإسم
" بيليستش سيدة من سواحل مقدونيا "

ما هي الجوائز التي فاز بها المتسابقون قديماً ؟

يستلم الفائز تاجاً من أغصان الزيتون ، بالإضافة إلى أن فوزه يخوله الحصول على تمثال له ليوضع في أولمبيا .
و بالرغم من أن الفائز لم يكن يأخذ جوائز مالية إلا أنه كان يعامل مثل أبطال وقتنا الحاضر . فشهرته تنعكس على أهل مدينته و مجتمعه و مكانتهم في اليونان . و كان الأبطال يحصولون على مزايا خاصة مثل : تناول وجبات الطعام مجاناً ، أو الجلوس في أفضل المقاعد في المسارح أو الإحتفالات الشعبية . حتى أن إحدى المدن قامت ببناء نادٍ رياضي خاص لأبطال المصارعة ليتمكنوا من التدرب فيه .

من كان حكام الألعاب الأولمبية ؟
على عكس الألعاب الأولمبية الحالية لم يأت الحكام من مناطق مختلفة من العالم اليوناني ، و لكن كان يتم اختيارهم من منطقة أليس التي تضم أولمبيا . و قد ازداد عدد الحكام إلى عشرة اعتماداً مع زيادة أعداد الألعاب الأولمبية .

ماذا كانت عقوبة الغش في الألعاب الأولمبية ؟

أي شخص يخالف الحكام كان يدفع غرامة ، و كانت نقود الغرامات تجمع و يبنى بها تمثال لزيوس ، الراعي الرسمي للألعاب الأولمبية .




من أين جاءت فكرة الماراثون ؟

لم يكن الماراثون أبداً من ضمن الألعاب الأولمبية القديمة ، مع أن تاريخ بدايته يعود إلى حقبة تاريخية مختلفة في اليونان ، فقد نشأ الماراثون من قصة ساعي اسمه فيديبيدس قام بالجري مسافة 26 ميلاً من الماراثون إلى أثينا لينقل خبر نصر اليونان ، ثم مات . و يبلغ طول الماراثون حالياً 26 ميلاً ، و يقطعه العداؤون في ساعتين .

العلم الأولمبي :

المؤسس للألعاب الأولمبية الحديثة البارون بيير دي كوبيرتين ، هو الذي صمم شعار علم الأولمبياد عام 1913 . يتكون الشعار من خمس حلقات ملونة و متداخلة ( الأزرق و الأصفر و الأسود و الأخضر و الأحمر ) على خلفية بيضاء . و قد فسّر كوبيرتين أن الحلقات الخمس تمثل أجزاء العالم الخمسة التي تتبارى للفوز بالأولمبياد ، و الألوان الستة مجتمعة ترمز إلى جميع شعوب العالم دون أي استثناء ، و أن هذا الشعار يعد شعاراً دولياً .
و قد رفع العلم الأولمبي أوّل مرة في استاد الأولمبياد عام 1920 خلال دورة آنتورب الأولمبية . تضمنت المناسبة شعار " سيتيوس ، آلتيوس ، فورتيوس " باللغة اللاتينية و التي تعني " أسرع و أعلى و أقوى " .

الشعلة الأولمبية :

تم استخدام الشعلة الأولمبية أول مرة عام 1928 ، و قد تم تنظيم عملية حمل الشعلة و الركض بها لأول مرة في برلين عام 1936 . ترمز الشعلة إلى السعي إلى الكمال و الكفاح للوصول إلى النصر . و قبل كل بطولة تتم إضاءة الشعلة في أولمبيا في اليونان ثم تحمل إلى المدينة المضيفة .
ثم يدخل آخر لاعب يحمل الشعلة إلى الاستاد الرئيسي ، حيث تبدأ مراسم بداية الدورة ، و هكذا تبقى الشعلة في الاستاد حتى نهاية الدورة الأولمبية ، و يتم إطفاؤها في حفل الختام .





من أين أتت فكرة الألعاب الأولمبية ؟

تقول إحدى الأساطير أن حرّاس الإله الإغريقي زيوس قاموا بأول مسابقة للجري ، أو إن زيوس نفسه بدأ المسابقات للإحتفال بنصره على والده كرونوس و سيطرته على العالم ، و تقول القصص أيضاً أن بعد أن فاز البطل بلوبس في سباق العربات ضد الملك أوينموس ليتزوج من ابنته هيبودوميا أسس الألعاب الأولمبية .




لماذا عقدت الألعاب في أولمبيا ؟

1) كانت أولمبيا من أقدم المراكز الدينية في العالم اليوناني القديم ، و بما أن الألعاب كانت طريقة يكرم بها الإغريقيون آلهتهم فقد كان من المنطقي أن يقيموا الألعاب عند معبد رئيسي .


2) كان موقع أولمبيا الجغرافي مناسباً حيث أمكن الوصول إليها بالسفن ، و هذا كان مهماً عند الإغريق ، لأن الرياضيين و المشاهدين كانوا يأتون من كل حدب و صوب ، من المستعمرات اليونانية القديمة مثل إسبانيا و البحر الأسود و مصر .


3) كان الإغريق يعقدون هدنة بينهم قبل بدء الألعاب بشهر حتى يتمكن المتبارون من الوصول بسلام إلى المدينة ، و كان في سلطة الحكام تغريم أو منع مدن بأكملها من المشاركة في الألعاب إذا قامت بنقض الهدنة .



لمن سمح بالإشتراك في الألعاب الأولمبية ؟

كانت الألعاب الأولمبية مفتوحة لجميع الأغريق الأحرار ، و قد قسمت المسابقات إلى فئتين ، للرجال و الأولاد حسب الحجم و القوة و العمر .
لم يكن يسمح للنساء بالمشاركة في الألعاب ، و لكن سمح لهن بالمشاركة في مسابقات الفروسية بما يمتلكن من عربات أو خيول ، و قد كان الفوز الأول في سباق العربات بإسم
" بيليستش سيدة من سواحل مقدونيا "

ما هي الجوائز التي فاز بها المتسابقون قديماً ؟

يستلم الفائز تاجاً من أغصان الزيتون ، بالإضافة إلى أن فوزه يخوله الحصول على تمثال له ليوضع في أولمبيا .
و بالرغم من أن الفائز لم يكن يأخذ جوائز مالية إلا أنه كان يعامل مثل أبطال وقتنا الحاضر . فشهرته تنعكس على أهل مدينته و مجتمعه و مكانتهم في اليونان . و كان الأبطال يحصولون على مزايا خاصة مثل : تناول وجبات الطعام مجاناً ، أو الجلوس في أفضل المقاعد في المسارح أو الإحتفالات الشعبية . حتى أن إحدى المدن قامت ببناء نادٍ رياضي خاص لأبطال المصارعة ليتمكنوا من التدرب فيه .

من كان حكام الألعاب الأولمبية ؟
على عكس الألعاب الأولمبية الحالية لم يأت الحكام من مناطق مختلفة من العالم اليوناني ، و لكن كان يتم اختيارهم من منطقة أليس التي تضم أولمبيا . و قد ازداد عدد الحكام إلى عشرة اعتماداً مع زيادة أعداد الألعاب الأولمبية .

ماذا كانت عقوبة الغش في الألعاب الأولمبية ؟

أي شخص يخالف الحكام كان يدفع غرامة ، و كانت نقود الغرامات تجمع و يبنى بها تمثال لزيوس ، الراعي الرسمي للألعاب الأولمبية .




من أين جاءت فكرة الماراثون ؟

لم يكن الماراثون أبداً من ضمن الألعاب الأولمبية القديمة ، مع أن تاريخ بدايته يعود إلى حقبة تاريخية مختلفة في اليونان ، فقد نشأ الماراثون من قصة ساعي اسمه فيديبيدس قام بالجري مسافة 26 ميلاً من الماراثون إلى أثينا لينقل خبر نصر اليونان ، ثم مات . و يبلغ طول الماراثون حالياً 26 ميلاً ، و يقطعه العداؤون في ساعتين .

العلم الأولمبي :

المؤسس للألعاب الأولمبية الحديثة البارون بيير دي كوبيرتين ، هو الذي صمم شعار علم الأولمبياد عام 1913 . يتكون الشعار من خمس حلقات ملونة و متداخلة ( الأزرق و الأصفر و الأسود و الأخضر و الأحمر ) على خلفية بيضاء . و قد فسّر كوبيرتين أن الحلقات الخمس تمثل أجزاء العالم الخمسة التي تتبارى للفوز بالأولمبياد ، و الألوان الستة مجتمعة ترمز إلى جميع شعوب العالم دون أي استثناء ، و أن هذا الشعار يعد شعاراً دولياً .
و قد رفع العلم الأولمبي أوّل مرة في استاد الأولمبياد عام 1920 خلال دورة آنتورب الأولمبية . تضمنت المناسبة شعار " سيتيوس ، آلتيوس ، فورتيوس " باللغة اللاتينية و التي تعني " أسرع و أعلى و أقوى " .

الشعلة الأولمبية :

تم استخدام الشعلة الأولمبية أول مرة عام 1928 ، و قد تم تنظيم عملية حمل الشعلة و الركض بها لأول مرة في برلين عام 1936 . ترمز الشعلة إلى السعي إلى الكمال و الكفاح للوصول إلى النصر . و قبل كل بطولة تتم إضاءة الشعلة في أولمبيا في اليونان ثم تحمل إلى المدينة المضيفة .
ثم يدخل آخر لاعب يحمل الشعلة إلى الاستاد الرئيسي ، حيث تبدأ مراسم بداية الدورة ، و هكذا تبقى الشعلة في الاستاد حتى نهاية الدورة الأولمبية ، و يتم إطفاؤها في حفل الختام .


هل تعرف لماذا يضحك الطفل عندما تقذفه الى السماء ؟؟
لأنه يعرف أنك ستلتقطه ولن تدعه يقع
تلك هي الثقة
••.♥.••••.♥.••.
وتلك هي ثقتي بربي
...لو رمتني الأقدار
فسوف تلتقطني رحمة ربي قبل أن أقع
يارب افرج همي واغفرلي ولجميع المسلمين..
عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 14 سبتمبر - 18:29

و الله العظيم كنت ببحث عن هذا الموضوع اول البارح
كنت ببحث عن اولمبيات السباحة
جا الموضوع في وقته
يسلموو كثيير على طرحك الاكثر من رائع
و تم تقييم موضوعك +
تقبلي مروري




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
wounded girl
معلن جديد
معلن جديد
انثى
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 596
تقييم المشترين تقييم المشترين : 3
العمر العمر : 22
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 14 سبتمبر - 18:38

لا شكر على واجب.....انشالله يعجبك


هل تعرف لماذا يضحك الطفل عندما تقذفه الى السماء ؟؟
لأنه يعرف أنك ستلتقطه ولن تدعه يقع
تلك هي الثقة
••.♥.••••.♥.••.
وتلك هي ثقتي بربي
...لو رمتني الأقدار
فسوف تلتقطني رحمة ربي قبل أن أقع
يارب افرج همي واغفرلي ولجميع المسلمين..
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة