KW

النصر يطير بالثالث ويرمي بالرائد لدوري المظاليم

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الجمعة 21 مايو - 19:20


مدرب العالمي يمنع السهلاوي من "الهداف" ويثير غضب جماهير الفريق




صراع جماعي في لقاء النصر والرائد أمس


الرياض: عبدالله الحمقي




أكرم
فريق النصر الكروي الأول وفادة ضيفه الرائد وهزمه 2/4 محتلاً المركز
الثالث في ترتيب دوري زين للمحترفين برصيد 43 نقطة خلف الاتحاد الثاني
والهلال الأول، فيما أوجعت النتيجة الرائديين بعد توقف رصيدهم عند 13 نقطة
وأكدت هبوطهم إلى دوري الدرجة الأولى بجانب فريق نجران.

سجل للنصر محمد السهلاوي (هدفين) وفيغاروا وأحمد عباس، فيما سجل للرائد موسى الشمري ومحسن القرني.
لم
توح بداية المواجهة بأن الفريقين يبحثان عن تسجيل أي فوز، لكنهما أبديا
رغبة واضحة في استلام زمام المبادرة خصوصاً من جانب النصر الذي أوعز مدربه
ديسلفا للاعبين بالتقدم في منتصف ملعب الرائد الذي اعتمد على إقفال
المنطقة الدفاعية والتركيز على الثنائي البرازيلي كامبوس وسيرجيو ريكاردو
في مهاجمة مرمى خالد راضي لكن محاولاته جاءت خجولة نظراً للنقص العددي في
المنطقة الهجومية.

وحملت
الدقيقة 22 الأخبار السارة للنصراويين بعد احتساب الحكم ركلة جزاء لمصلحة
الغيني باسكال عقب انفراده بمرمى الرائد وتعطيله من قبل المحترف الأردني
حاتم عقل الذي تم طرده بالبطاقة الحمراء من قبل حكم المباراة خليل جلال،
وأنبرى للكرة محمد السهلاوي مسجلاً الهدف الأول، بعد هذا الهدف أجرى مدرب
الرائد تغييراً بإدخال إدريس الشاعري كبديل لأحمد الخير، ومع هذا التغيير
نجح المهاجم موسى الشمري في تعديل النتيجة بعد أن نجح في تخطي الحارس خالد
راضي مسجلاً هدف التعادل في الدقيقة 30. ولم يهنأ الرائديون كثيراً بهدف
التعادل بعد أن أفلح المهاجم محمد السهلاوي في إعادة التفوق للنصر بهدف
ثان من رأسية جميلة محولاً كرة عرضية رائعة من أحمد عباس في الدقيقة 31.

ولم
يهدأ النصراويون بعد هذا الهدف بعد أن بحثوا عن رفع غلتهم من الأهداف وهو
ما تحقق لهم عن طريق الأرجنتيني فيغاروا في الدقيقة 38 بعد أن قاد جملة
تكتيكية من منتصف الملعب أنهاها بنفسه في المرمى الرائدي بشكل جميل
مسجلاًً ثالث أهداف فريقه.

وواصل
الرائد بحثه عن تقليص الفارق رغم النقص العددي في صفوفه، وكان له ما أراد
عن طريق محسن القرني الذي سجل هدفاً استغل فيه الخروج الخاطئ لخالد راضي
عن مرماه وكان ذلك في الدقيقة 42، لينتهي هذا الشوط بتقدم النصر 2/3. تفوق
الرائد في الحصة الثانية رغم النقص العددي ونجح في شن هجمات على مرمى
النصر وهدد مرماه بأكثر من كرة خطرة عن طريق موسى الشمري الذي ظل يبحث عن
أي شاردة وواردة أمام مرمى راضي، وكاد أن يحقق التعادل لفريقه من إحدى
الهجمات المتكررة التي سنحت لفريقه الذي تسلم المباراة حتى منتصف هذه
الحصة.

ودفع
مدرب الرائد سوزا بالثنائي مازن الفرج وعبدالمجيد عبدالله مكان بندر
القرني وأحمد سعد بغية زياد الكثافة العددية في ملعب النصر، قبل أن يفطن
مدرب الأخير ديسلفا لذلك ويدخل خالد الزيلعي كبديل لباسكال فيندينو
لمحاولة انعاش خط الوسط بعد أن قل عطائه في هذا الشوط في ظل ضمان لاعبيه
لنتيجة المباراة باستثناء أحمد عباس وأحمد الدوخي اللذان كانا الأبرز في
صفوف الفريق الأصفر.

وأمام
الهجوم الرائدي المكثف نجح أحمد عباس في زيادة غلة النصر من الأهداف
بتسجيله الهدف الرابع بعد أن استغل الكرة التي ارتطمت بالقائم الرائدي
وحولها في مرمى الخوجلي هدفاً في الدقيقة 80، أعقبها إقدام ديسلفا على
إجراء تبديل بإخراجه لمحمد السهلاوي الذي كان قريب من التسجيل والمنافسة
على صدارة ترتيب الهدافين وهو ما أوجد سخطاً كبيراً لدى أنصار الفريق
الذين استهجنوا هذا التغيير الخاطئ.







█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
MarwanSoudies
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 1100
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 20
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في السبت 3 يوليو - 14:28

شكرآ جزيلآ

بارك الله فيك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة