KW

كيف تجعلين طفلك مرتبط بالقرآن ؟؟

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الإثنين 24 مايو - 3:20

كيف تجعلين طفلك مرتبط بالقرآن ؟؟

هذه الطرق منبثقة من القرآن نفسهكل الأفكارلا تحتاج لوقت طويل (5-10 دقائق)
ينبغي إحسان تطبيق هذه الأفكار بما يتناسب معوضع الطفل اليوميكما ينبغي المداومة عليها وتكرارها وينبغي للأبوين التعاونلتطبيقها.
ولعلنا نخاطب الأم أكثر لارتباط الطفل بها خصوصا في مراحل الطفولةالمبكرة



- استمعي للقران وهو جنينالجنين يتأثر نفسيا وروحيابحالة الأم وما يحيط بها أثناء الحمل فإذا ما داومت الحامل على الاستماع للقرانفإنها ستحس براحة نفسية ولا شك وهذه الراحة ستنعكس ايجابيا على حالة الجنين. لانللقران تأثيرا روحيا على سامعه وهذا التأثير يمتد حتى لمن لا يعرف العربية فضلا عنمن يتقنها.
راحتك النفسية أثناء سماعك للقران = راحة الجنين نفسهاستماعك فيفترة محددة وان تكن قصيرة نسبيا تؤثر عليك وعلى الجنين طول اليوم
2 - استمعيللقران وهو رضيعمن الثابت علميا أن الرضيع يتأثر بل ويستوعب ما يحيط به فحاسةالسمع تكون قد بدأت بالعمل إلا أن هذه الحاسة عند الكبار يمكن التحكم بها باستعادةما خزن من مفردات. أما الرضيع فانه يخزن المعلومات و المفردات لكنه لا يستطيعاستعادتها أو استخدامها في فترة الرضاعة غير انه يستطيع القيام بذلك بعد سنالرضاعة. لذلك فان استماع الرضيع للقران يوميا لمدة 5-10 دقائق (وليكن 5 دقائقصباحا وأخرى مساءا) يزيد من مفرداته المخزنة مما يسهل عليه استرجاعها بل وحفظالقرآن الكريم فيما بعد.

- أقرئي القرآن امامه (غريزة التقليد)
هذهالفكرة تنمي عند الطفل حب التقليد التي هي فطر الله الإنسان عليها فــ (كلمولود يولد على الفطرة فأبواه ...)
ان قراءتك للقران أمامه أو معه يحفز بل ويحببالقرآن للطفل بخلاف ما لو امرأتيه بذلك وهو لا يراك تفعلين ذلك. ويكون الأمر أكمل مالو اجتمع الأم والأب مع الأبناء للقراءة ولو لفترة قصيرة.
4 - اهديه مصحفاخاص به (غريزة التملك)
إن إهدائك مصحفا خاصا لطفلك يلاقي تجاوبا مع حب التملكلديه. وان كانت هذه الغريزة تظهر جليا مع علاقة الطفل بألعابه فهي أيضا موجودة معما تهديه إياه. اجعليه إذا مرتبطا بالمصحف الخاص به يقرأه و يقلبه متىشاء.

6 - قصي له قصص القرآن الكريميحب الطفل القصص بشكل كبير فقصيعليه قصص القرآن بمفردات وأسلوب يتناسب مع فهم ومدركات الطفل. وينبغي إن يقتصرالقصص على ما ورد في النص القرآني ليرتبط الطفل بالقرآن ولتكن ختام القصة قراءة لنصالقرآن ليتم الارتباط ولتنمي مفردات الطفل خصوصا المفردات القرآنية.

- أعدي له مسابقات مسلية من قصار السور (لمن هم في سن 5 أو أكثر)
هذه المسابقةتكون بينه وبين إخوته أو بينه وبين نفسه.
كأسئلة وأجوبة متناسبة معمستواه.
فمثلا يمكن للام إن تسأل ابنها عن :
كلمة تدل على السفر من سورةقريش؟ ج رحلةفصلين من فصول السنة ذكرا في سورة قريش؟ ج الشتاء و الصيفاذكركلمة تدل على الرغبة في الأكل؟ ج الجوعأو اذكر الحيوانات المذكورة في جزء عم أوفي سور معينه ؟وهكذا بما يتناسب مع سن و فهم الطفل.

8 - اربطي له عناصرالبيئة بآيات القرانمن هذه المفردات: الماء/السماء/الأرض /الشمس / القمر/ الليل/ النهار/ النخل/ العنب/ العنكبوت/ وغيرها.
يمكنك استخدام الفهرس أو إنتطلبي منه البحث عن أية تتحدث عن السماء مثلا وهكذا.
9- مسابقة أين توجد هذهالكلمةفالطفل يكون مولعا بزيادة قاموسه اللفظي. فهو يبدأ بنطق كلمةواحدةثم يحاول في تركيب الجمل من كلمتين أو ثلاث فلتكوني معينة له في زيادةقاموسه اللفظي و تنشيط ذاكرة الطفل بحفظ قصار السوروالبحث عن مفردة معينة منخلال ذاكرته. كأن تسأليه أين توجد كلمة الناس أو الفلق وغيرها.




- اجعليالقرآن رفيقه في كل مكانيمكنك تطبيق هذه الفكرة بأن تجعلي جزء عم في حقيبتهمثلا. فهذا يريحه ويربطه بالقرآن خصوصا في حالات التوتر والخوف فانه يحس بالأمن مادام معه القرآن على أن يتعلم آداب التعامل مع المصحف.

11- اربطيه بالوسائلالمتخصصة بالقرآن وعلومه(القنوات المتخصصة بالقرآن، أشرطة، أقراص، مذياعوغيرها)
هذه الفكرة تحفز فيه الرغبة في التقليد والتنافس للقراءة والحفظ خصوصاإذا كان المقرءون والمتسابقون في نفس سنه ومن نفس جنسه. رسخي في نفسه انه يستطيع إنيكون مثلهم أو أحسن منهم إذا واظب على ذلك.

12- اشتري له أقراصتعليميةيمكنك استخدام بعض البرامج في الحاسوب لهذا الهدف كالقارئ الصغير أوالبرامج التي تساعد على القراءة الصحيحة والحفظ من خلال التحكم بتكرار الآيةوغيره.
كما إن بعض البرامج تكون تفاعلية فيمكنك تسجل تلاوة طفلك ومقارنتهابالقرابة الصحيحة.

13- شجعيه على المشاركة في المسابقات(فيالبيت/المسجد/المكتبة/المدرسة/البلدة....)
إن التنافس أمر طبيعي عند الأطفالويمكن استغلال هذه الفطرة في تحفيظ القرآن الكريم. إذ قد يرفض الطفل قراءة وحفظالقرآن لوحده لكنه يتشجع ويتحفز إذا ما دخل في مسابقة أو نحوها لأنه سيحاول التقدمعلى اقرأنه كما انه يحب إن تكون الجائزة من نصيبه. فالطفل يحب الأمور المحسوسة فيبداية عمره لكنه ينتقل فيما بعد من المحسوسان إلى المعنويات. فالجوائز والهدايا وهيمن المحسوسان تشجع الطفل على حفظ القرآن الكريم قد يكون الحفظ في البداية رغبة فيالجائزة لكنه فيما بعد حتما يتأثر معنويا بالقرآن ومعانيه السامية.
كما إن هذهالمسابقات تشجعه على الاستمرار والمواظبة فلا يكاد ينقطع حتى يبدأ من جديد فيضعلنفسه خطة للحفظ. كما إن احتكاكه بالمتسابقين يحفزه على ذلك فيتنافس معهم فان بادرهالكسل ونقص الهمة تذكر إن من معه سيسبقونه فيزيد ذلك من حماسه.

14- سجلي صوتهوهو يقرأ القرآنفهذا التسجيل يحثه ويشجعه على متابعة طريقه في الحفظ بل حتىإذا ما نسي شي من الآيات أو السور فان سماعه لصوته يشعره انه قادر على حفظها مرةأخرى. أضيفي إلى ذلك انك تستطيعين إدراك مستوى الطفل ومدى تطور قراءتهوتلاوته.

15-شجعيه على المشاركة في الإذاعة المدرسية والاحتفالاتالأخرىمشاركة طفلك في الإذاعة المدرسية –خصوصا في تلاوة القرآن- تشجع الطفلليسعى سعيا حثيثا إن يكون مميزا ومبدعا في هذه التلاوة. خصوصا إذا ما سمع كلماتالثناء من المعلم ومن زملائه. وينبغي للوالدين إن يكونا على اتصال بالمعلم والمسئولعن الإذاعة المدرسية لتصحيح الأخطاء التي قد يقع فيها الطفل وليحس الطفل بأنه مهمفيتشجع للتميز أكثر.

16- استمعي له وهو يقص قصص القرآن الكريممن الأخطاءالتي يقع فيها البعض من المربين هو عدم الاكتراث بالطفل وهو يكلمهم بينما نطلب منهمالإنصات حين نكون نحن المتحدثين. فينبغي حين يقص الطفل شيئا من قصص القرآن مثلا إنننصت إليه ونتفاعل معه ونصحح ما قد يقع منه في سرد القصة بسبب سوء فهمه للمفردات أوالمعاني العامة. كما إن الطفل يتفاعل بنفسه أكثر حين يقص هو القصة مما لو كانمستمعا إليها فان قص قصة تتحدث عن الهدى والظلال أو بين الخير والشر فانه يتفاعلمعها فيحب الهدى والخير ويكره الظلال والشر. كما إن حكايته للقصة تنمي عنده مهارةالإلقاء و القص . والاستماع منه أيضا ينقله من مرحلة الحفظ إلى مرحلة الفهم ونقلالفكرة ولذلك فهو سيحاول فهم القصة أكثر ليشرحها لغيره إضافة إلى إن هذه الفكرةتكسبه ثقة بنفسه فعليك بالإنصات له وعدم إهماله أو التغافل عنه.

17- حضيهعلى إمامة المصلين (خصوصا النوافل)
ويمكن للام إن تفعل ذلك كذلك مع طفلها فيبيتها فيؤم الأطفال بعضهم بعضا وبالتناوب أو حتى الكبار خصوصا في نوافل.

18- أشركيه في الحلقة المنزليةإن اجتماع الأسرة لقراءة القرآن الكريم يجعل الطفليحس بطعم و تأثير أخر للقران الكريم لأن هذا الاجتماع والقراءة لأتكون لأي شيء سوىللقران فيحس الطفل إن القرآن مختلف عن كل ما يدور حوله. ويمكن للأسرة أن تفعل ذلكولو لـ 5 دقائق.

19- ادفعيه لحلقة المسجدهذه الفكرة مهمة وهي تمني لدىالطفل مهارات القراءة والتجويد إضافة إلى المنافسة.

20- اهتمي بأسئلته حولالقرآن.
احرصي على إجابة أسئلته بشكل مبسط وميسر بما يتناسب مع فهمه ولعلك انتسردي له بعضا من القصص لتسهيل ذلك.

21- وفري له معاجم اللغة المبسطة (10سنوات وما فوق)
وهذا يثري ويجيب على مفردات الأم والطفل. مثل معجم مختار الصحاحوالمفردات للأصفهاني وغيرها.

22- وفري له مكتبة للتفسير الميسر(كتب،اشرطة،اقراص)
ينبغي ان يكون التفسير ميسرا وسهلا مثل تفسير الجلالين أو شريطجزء عم مع التفسير. كما ينبغي ان يراعى الترتيب التالي لمعرفة شرح الآيات بدءابالقرآن نفسه ثم مرورا بالمفردات اللغوية والمعاجم وانتهاء بكتب التفسير. وهذاالترتيب هدفه عدم حرمان الطفل من التعامل مباشرة مع القرآن بدل من الاتكال الدائمإلى آراء المفسرين واختلافاتهم.

23- اربطيه باهل العلم والمعرفةملازمةالطفل للعلماء يكسر عنده حاجز الخوف والخجل فيستطيع الطفل السؤال والمناقشة بنفسهوبذلك يستفيد الطفل ويتعلم وكم من عالم خرج إلى الأمة بهذه الطريقة.

24- ربطالمنهج الدراسي بالقرآن الكريمينبغي للأم والمعلم أن يربطا المقررات الدراسيةالمختلفة بالقرآن الكريم كربط الرياضيات بآيات الميراث و الزكاة وربط علوم الإحياءبما يناسبها من آيات القرآن الكريم وبقية المقررات بنفس الطريقة.

25- ربطالمفردات والإحداث اليومية بالقرآن الكريمفان أسرف نذكره بالآيات الناهية عنالإسرافوإذا فعل أي فعل يتنافى مع تعاليم القرآن نذكره بما في القرآن من إرشاداتوقصص تبين الحكم في كل ذلك.


كيف نستفيد من هذهالأفكار ؟؟

1-
اكتبي جميع الأفكار في صفحة واحدة
2-
قسميها حسب تطبيقها (سهولتها وإمكانية تطبيقها) واستمر عليها
3-
التزمي بثلاث أفكار ثم قيمي الطفلوانقليها لغيرك لتعم الفائدة
4-
انتقلي بين الأفكار مع تغير مستوى الطفل
5-
وأخيرا الدعاء لإخراج جيل قراني مرتبط بالقرآن تربية وسلوكا علماوعملا





█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
MarwanSoudies
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 1100
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 20
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في السبت 17 يوليو - 19:51

شكرا جزيلا
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة