KW

مظاهرات غاضبة أمام الخارجية المصرية وانطلاق (الحرية 2) في 29 يونيو

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الثلاثاء 1 يونيو - 23:45



"اصحي
يا نخوة وطنية إسرائيل ضربت أسطول الحرية"، بهذه الكلمات التي امتزجت مع
الدموع ومشاعر الغضب ووسط حصار أمني مكثف تظاهر المئات من النشطاء
السياسيين ونواب مجلسي الشعب والشورى وممثلي القوى السياسية أمام وزارة
الخارجية اعتراضا منهم على قصف الجيش الإسرائيلي لأسطول الحرية لغزة فجر
اليوم.

وطالب المتظاهرون بطرد السفير الإسرائيلي من مصر وإلغاء
معاهدة كامب ديفيد وفتح معبر رفح وحماية المدنيين المصريين الموجودين في
الأسطول، وتقدم
عدد منهم بمذكرة إلى وزير الخارجية، أحمد أبو الغيط، تتضمن مطالبهم.

وأعلن
المتظاهرون عن تسيير قافلة جديدة تحت مسمى (الحرية 2) يوم 29 يونيو المقبل
ردا على ضرب أسطول الحرية، كما قرروا تحويل الوقفة الاحتجاجية التي كان من
المقرر تنظيمها اليوم أمام مجلس الشورى للتنديد بقانون الطوارئ وتزوير
انتخابات مجلس الشورى إلى وقفة تضامنية مع فلسطين والمعتقلين من الأسطول.

من
جانبه ذكر سعد الحسيني، عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بمجلس
الشعب، أنه وعدد من النواب قد تقدموا بمذكرة إلى فتحي سرور، رئيس المجلس،
يطالبون فيها بعقد جلسة طارئة غدا الأربعاء لمناقشة ما حدث للأسطول وتنفيذ
مطالب القوى السياسية وأولها طرد السفير الإسرائيلي.

وكشف مصطفى
بكري، عضو مجلس الشعب، عن تقدمه بطلب إحاطة عاجل إلى سرور لعقد جلسة بحضور
رئيس الوزراء أحمد نظيف ووزير الخارجية أحمد أبو الغيط ومساءلتهم عما حدث
لأسطول الحرية.

شارك في الوقفة عدد من النشطاء السياسيين مثل كريمة
الحفناوي وعبد الحليم قنديل وحمدي حسن وعصام العريان ومحمود عزت وحمدين
صباحي وجورج اسحاق وكمال أبو عيطة وغيرهم مع غياب نواب الحزب الوطني.

واتفق
المتظاهرون على أن قصف أسطول الحرية أمر لا يمكن السكوت عليه، معتبرين أن
جرأة إسرائيل في الاعتداء على 40 مندوب من مختلف دول العالم لتوصيل
الإغاثة والمعونات إلى غزة تحدى صارخ وإعلان رسمي من عن عدم مبالاتها برد
فعل العالم. وطالب أعضاء مجلس الشعب الذين شاركوا في الوقفة فتحي سرور
باستخدام سلطته للمرة الأولى على الأقل لحماية المواطنين المصريين
المشاركين في الأسطول خاصة وان بينهم اثنين من أعضاء مجلس الشعب هما محمد
البلتاجي وحسن فاروق.

واتهم المتظاهرون الحكومة المصرية بأنها
المسئول الرئيسي عما حدث للأسطول مرجعين ذلك إلى منعها للقافلة الدولية في
ديسمبر الماضي من الدخول إلى غزة عن طريق معبر رفح وبالتالي لم يجد أعضاء
أسطول الحرية سوى البحر لإغاثة غزة.

وهتف المتظاهرون الذين حملوا
الأعلام الفلسطينية "يا حكامنا ساكتين ليه ..بعد غزة هيحصل إيه" "ويا
نيتنياهو صبرك صبرك..بكرة المسلم يحفر قبرك" و"يا شهيد نام وارتاح احنا
هنواصل كفاح" و"ياحكامنا ساكتين ليه ..ليه الجبن ده كله ليه".




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة