KW

هذه هي مسرحية آلحيآإة و تلك مشآهدهآإ و نحن أبطآلهآإ

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأحد 4 يوليو - 22:04

آلى متى
؟!
آلى متى ؟!
آلى متى ؟!
تستوقفنآإ كثيرا من آلمشآإهد ( آلمخزية )
لطآلمآ كنآإ نعيش في وآقع يسير بنآإ للإنحدار يوما
بعد يوم ..
هذه مشآإهد حقيقية رأيتهآإ
بعينيّ حتى ملّت آلعين مرأهآإ و صرخت لتنثر دمعهآإ آلسآخن
:
[ قبل آي شيّ آعتذر عن
بعض آلألفآإظ فيّ آلنص و آلتي تخجل آليد كتآإبتهآإ و لكن !!
هذا هو آالواقع .. لم
نلبسه ثوبا منمّقا حسن آلمظهر وهو لآيرتديّ غير ثوبه آلمشوّه ]

.. (( آلمشهد آلأول )) ..
..{ في آحد آلمرآكز آلتجآإرية
( آم ) و خلفهآإ آبنهآإ
آلذي لآإ يتجآإوز آلثآمنة من عمره يبكيّ و يصرخ :
.. ( يآإملعونة آلوآلدين آشتريّ لي آيآإه ) }..
:
:
.. (( آلمشهدآلثآإنيّ )) ..
..{ و آخر عند محل آلزينة
للسيآإرآت
حيث تقف تلك آلسيآإرهّ ( آلكشخة ) و ينزل منهآإ مرآهقآإن في
بدآية عمرهمآإ
و خلآل إنتظآرهمآإ حتى
ينتهيّ آلعآإمل من تزيين آلسيآإرهّ
.. ( يخرج آحدهمآإ ( آلسيجآإره ) ويشعلهآإ و يهديهآإ للآخر ..حتى يخرج آلآخرى و يهديهآإ
لنفسه ) }..
:
:
.. (( آلمشهد آلثآإلث )) ..
..{ يملأ آلفرح قلب ( آلإبن ) حين خرج من مركز آلشرطة
تآركا ( وآلده )
مرميا في آلمركز كآد آن يحبس هنآإك ..
و آلسبب حثآإلة دنيآإ ..
( آلمآل ) }..
:
:
.. (( آلمشهد آلر1بع )) ..
..{ فتآإة في آحد آلمنتزهآإت آلمختلطة تطآإرد خلف شآإب
لتحآإول بشتى آلطرق و آلأسآليب
لفت آنتبآهه .. و في
آلنهآإية تصل إلى مبتغآهآإ ..
حيث يصلهآإ ( رقمه )
بسرعة آلبرق عن طريق ( آلبلوتوث ) ..
و لآتنتظر حتى تصل آلبيت
و تفعل مآإتريد
بل تحآإدثه و همآإ فيّ
نفس آلمكآإن ..!! }..
:
:
..(( آلمشهد آلخآإمس )) ..
تغضب ( آلأم ) من إبنهآإ
( آلعآق ) ف تنهآإر بكاء حسرة لمآإ يفعله
تجآإههآإ فلذة كبدهآإ ..
ف يرد آلعآإق قآئلا :
((( لآحوووول قعدت تصيح علينآإ ))) }..
:
:
. (( آلمشهد آلسآإدس )) ..
..{ هآإهو آلمعتوه آلآخر .. يأمر زوجته بكشف وجههآإ عنّد آخيه
.. !!
و عندمآإ غضبت منه و
عآإتبته .. ردّ عليهآإ :
( من كثره علشآإن تتغطين عنه بعد !! ..
أنآإ ويآإه وآحد ) ؟؟ }..
:
:
.(( آلمشهد آلسآإبع )) ..
{فيّ آلعشر آلآوآخر من رمضآإن
وفيّ وقت صلآة آلترآويح
تقف حشود آلسيآإرآإت عند
آلإشآإرة منتظرة آلضوء آلأخضر يملأ آلصمت آلمكآن
مآإعدآ ( صوت آلحقّ ) صوت آئمة آلمسآإجد يتلون
كتآإب آلله
حيث تأتي سيآإرة من بعيد
مليئة بآلشبآإب و مسجّل آلسيآإرة ( يردح ) :
( مفيش مره تئرب .. لي تطمني ..
يآللي حآببني ليه .. ألبك بيزلمني ..
كلمآ آحبك .. منك
بتحرمني .. يبئ دآ آسمه كلآإآإآإم ) ؟! }..
:
:
إذن!!!
هذه .. هي 0]مسرحية آلحيآإة ] و تلك 0]مشآهدهآإ ] و نحن 0]أبطآلهآإ ]




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة