KW

الألوان في علم النفس

KINGADHAM
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 2121
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 26
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الخميس 15 يوليو - 3:30

تمكن علماء نفس مختصون من تحديد
العلاقة بين اللون المفضل لدى الشخص

الذي يعكس شخصيته ويفصح عن ميوله
وصفاته ومزاجه والروح المسيطرة عليه

وبين حالته الصحية.

وأوضح هؤلاء العلماء أن الألوان المحيطة بالإنسان تؤثر بصورة مباشرة
على نفسيته

وسرعان ما يتحول هذا التأثير إلى
تأثير عضوي

يجعل الجسم قابلا للإصابة ببعض
الأمراض

التي تُعرف بأمراض النفس الجسديّة
أي الأمراض المتسللة إلى الجسد من باب النفس.

ووجد الباحثون أن
اللون
الأحمر


هو لون الطاقة والحيوية إذ يتمتع
الأشخاص اللذين يفضلونه بالنشاط والحيوية والديناميكية

والشجاعة والحساسية
الشديدة

وهم يهتمون بالجانب الحسي أكثر من
اهتمامهم بالجانب المعنوي.
أما بالنسبة للصحة فيؤثر اللون الأحمر تأثيرا إيجابيا
على الأكزيما والحروق والأعضاء التناسلية

وينشط عمل المثانة ولكن يجب الحذر
من هذا اللون

إذا كان عند الشخص استعداد للإصابة
بارتفاع ضغط الدم،

أو كان سريع
الانفعال.



وأشار الخبراء إلى أن

اللون
الأزرق


هو لون بارد ويتمتع الأشخاص الذين
يفضلون هذا اللون

بشخصية جادة حساسة محافظة

تراعي ضميرها في المقام
الأول

خصوصا وأن هذا اللون يعتبر رمزا
للمعاني المطلقة،

ولذلك فهو يشير إلى الحب للحياة
وللمساحات الشاسعة

وينصح به في قطع الديكور خاصة في
غرفة النوم للمرضى الذين يعانون من الأرق
والعصبية

فهو يساعد على الاسترخاء والسكينة
واسترجاع الحيوية المفقودة

وله أثر إيجابي على عمل القلب
والرئتين

ويوصى باستخدامه لمرضى الربو
والقلب والشد العصبي

ولكنه لا يناسب أصحاب الأعصاب
الهادئة

ومن تنقصهم الطاقة والحيوية حيث
يعتبر أبرد ألوان قوس قزح

وله إيقاع مثبط للهمم.



ولاحظ العلماء أن الأشخاص الذين يفضلون

اللون
الأصفر


وهو لون الحكمة

مثاليون ومتفائلون وسُعداء
وحكماء

حيث تتناغم صفاتهم مع صفات هذا
اللون الذي يعتبر رمزا للضوء والثراء،

ويمكنه شحن صاحبه بالحيوية والقدرة
على الإبداع

كما يؤثر هذا اللون إيجابيا على
عمل الكبد والطحال والبنكرياس والغدة الدرقية والشُعب الهوائية ويقوي الجهاز العضلي
والعصبي في الجسم

ويُنصح باستخدامه بشكل خاص
للشخصيات

التي تعاني من عسر في الهضم أو
إمساك مستمر أو صداع نصفي،

ولمن لديهم استعداد للاكتئاب
والتشاؤم.



ويعتبر

اللون البرتقالي


من الألوان المبتهجة،

ويكون محبي هذا اللون ذوي شخصيات
اجتماعية من الدرجة الأولى،

محبوبة من
الجميع

بسبب بشاشتها وابتهاجها
الدائم،

وغالبا ما يكونون الملجأ لمن
يعانون من ضغوطات نفسية

ومشكلات اجتماعية نظرا لقدرتهم على
الوصول ببساطة شديدة إلى قلوب الآخرين بسلاسة أسلوبهم وسلامة أفكارهم ورغبتهم
الأكيدة في التواصل مع جميع من حولهم

ويساعد هذا اللون على الهضم وينشط
الجهاز التنفسي

وينصح به لمن يعانون من الإرهاق في
العمل أو المنزل ،

ويعتبر لون مُقاوم
للنعاس.



[size=21]

ويرى الخبراء أن
الشخصيات التي تفضل
اللون البنفسجي

خيالية،
تبدو وكأنها تنتمي إلى عالم آخر غير الذي نعيش فيه،
هي
شخصيات خلاّقة ومبتكرة
تتسم بقدر من الروحانية والحساسية
وتعرف كيف تهرب من
الواقع عن طريق الأحلام
ويساعد هذا اللون في مقاومة الانفعالات والعصبية
الشديدة
وله تأثير إيجابي على وظائف الطحال وعملية تنقية الدم،
كما يساهم في
الوقاية من التسمم ولكن لا ينصح به للشخصيات الحزينة،
أو الذين لديهم استعداد
للإصابة بالاكتئاب والإحباط .



وأظهرت التحليلات أن الشخصيات التي تفضل
اللون البني

صلبة ومتماسكة
بل وحديدية
ولكنها في نفس الوقت هادئة
وبنّاءة
تقوم بعملها على خير وجه
مجتهدة ومثابرة
لا تجذبها التفاهات

ولا تلقي بالا لما يقوله الآخرون
ويساعد من الناحية الصحية على تخفيف آلام
الظهر وحماية البشرة.




ويرمز لون البساطة
الأخضر

لشخصيات متسامحة
متفاهمة
وحليمة
يمكن الوثوق
بها
لبساطتها ووضوحها
وهو لون الفنانين على اختلافهم،
ويميز أصحاب النفوس
المرهفة الحس المحبة للحركة والنشاط ،
وتعتبر الدقة في العمل أبرز
خصالهم
ويعتبر من أكثر الألوان تهدئة للجهاز العصبي ،
ويساعد على العمل بشكل
متوازن ،
ويقاوم الهياج العصبي،
كما يعمل على تسكين تقلصات المعدة الناتجة عن
الاضطرابات العصبية.



وفيما يتعلق
باللون (الأسود)

تعتبرالشخصيات التي تفضل هذا اللون
غامضة
ومنطوية على
نفسها،
وتعيش في عالم مغلق ومظلم ،
وهي شخصيات متكلفة للغاية
ورغم ذلك
فهي تحاول أن تضفي الحيوية على حياتها
ووجودها بكل ما أوتيت من قوة
ودوره في
الصحة يقتصر على امتصاص الضوء والحماية
فهو يخفي كل شيء ويظلل أعضاء الجسم
فيريحها ويبعث على النعاس.



اما اللون الأبيض النقي

فيدل على العقلانية
حيث تميل شخصيات هذا اللون إلى العقل والاتزان
الفكري،
ولا يقف في وجهها شيء
ولا تعاني من مشكلات أو اضطرابات
وتهوى تعدد
الصداقات
وخصوصا الناجحة
وهي شخصيات محبوبة إجمالا
نظرا للطفها وعذوبتها
وأدبها الجمّ
وليس لهذا اللون آثاراً سلبية،
لذا فهو رمز للنقاء والحيوية
والوضوح،
ويستخدم في التهدئة وتقوية الأعضاء وخصوصا جهاز
المناعة.
عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في السبت 17 يوليو - 4:42





█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة