KW

قصــة نــواف و نــورة

matrix@man
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 303
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 23
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الجمعة 16 يوليو - 1:21

بسم الله الرحمن الرحيم
جلست نورة على تلك التلال الرملية ولم تبالِ ببرودة الجو..

ضوء القمر الساطع يضيء حلوك الليل ليعلن عن بداية حزن جديد..

أخذت نورة تتنفس بكل هدوء وتنظر إلى تلك الخيام المنصوبة أمامها وتقول محدثةً نفسها: ليتني أستطيع الجلوس معك داخل هذه الخيمة!!... تعبت من التفكير فيك.. متى ستأتي لتعلن لي نهاية الحزن واليأس وبداية الأمل.. آهٍ يا نواف..

عندما أريدك أن تداوي جروحي أكتشف أنك أنت سبب تلك الجروح..

قطعت عليها تفكيرها وحديثها الصامت يدان ناعمتان تمسكان بكتفيها..

خافت في البداية ولكنها ظنتها أختها منيرة، وقالت: لا داعي لهذه التوسلات يا منيرة فلن أدخل معك إلى الخيمة.. الجو رائع.. والقمر منير..

- لكن أنت أروع يا نورة!!

- آه إنه نواف.. قفزت نورة من مكانها بسرعة، لكنه ما زال ممسكاً بكتفيها..

نورة: نواف ألا تزال مستيقظاً؟

نواف: كيف أخلد إلى النوم وأترك هذا الجو الرائع.. والقمر الذي يتلألأ.. والوجه...

نورة: الوجه ماذا؟

نواف: الوجه الفاتن..

لم تستطع نوره إخفاء خجلها واحمرار وجنتيها..

نواف: لماذا كل هذا الحياء؟ فأنا لم أقل إلا الحقيقة..

نورة: أشكرك كثيراً..

ساد صمت قصير وكل منهما يتأمل الآخر..

ثم قطعته نورة بسؤالها: نواف... لقد تعبت وأنا أنتظرك.. متى ستترك كبرياءك وتأتي؟ أخاف أن يجبرني والدي على الزواج من ابن عمي..

نواف: حبيبتي أنت أكثر واحدة تعرفين سبب تأخري.. لكن صدقيني لن يتجرأ أي مخلوق أن يلمس شعرة منك وأنا على قيد الحياة..

لا تخافي أنت لي وأنا لك..

أنا وأنت لبعض يا نورة.. نحن الاثنان لبعض يا نورة..

نواف : أريد أن أقول لك سراً..

نورة: تفضل..

نواف: ولكن لا تخبري أحداً..

نورة: سرك في بئر..

نواف: أكيد؟

نورة: أكيد..

نواف يقترب منها أكثر ويهمس في أذنها: أحبك..

احمرت وجنتا نورة مرة أخرى

نورة: هذا أجمل سر سمعته في حياتي..

قطع حديثهما الشاعري وحبهما العذري صوت ابن عمها وهو يصرخ: نورة!

ضغط ابن عمها على سلاحه ليعلن نهاية الحب العذري بعد أن استقرت الرصاصة في صدر نواف.. سقط نواف والدم قد ملأ صدره..

نواف: آهٍ يا نورة..

جثت نورة على ركبتيها ووضعت وجهها على صدره: نوااااف.. نواف لن أتزوج غيرك مهما حصل لكن لا تمت.. نواف لا تمت!

نواف: اقتربي مني يا نورة..

اقتربت منه ولكنه أشار لها أن تقترب أكثر..

نواف: اقتربي أريد أن أقول لك شيئاً

وضعت أذنها بالقرب من فمه.. حاول النهوض بصعوبة ثم طبع قبلة على خدها وهو يقول: أحبك..

بعدها انطقع صوته.. وانقطعت أنفاسه...

نورة تصرخ بأعلى صوتها: نوااااف..

استيقظ الجميع على صوت صراخها ورؤوا حالتها ولكنهم لم يتجرؤوا على قول شيء لأن كل شيء كان واضحاً أمامهم.. نواف مات، ونورة تبكي على صدره وابن عمها في الجهة المقابلة يحمل سلاحه.. وهنأ أسدل الستار..
عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الجمعة 16 يوليو - 2:16





█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة