KW

ماذا تعرف عن نظرية زحزحة القارات ؟؟؟

KINGADHAM
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 2121
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 26
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في السبت 31 يوليو - 5:47

نظرية زحزحة القارات Continental Drift Theory
رجح الفريد فاجنر
Alfred vagner سنة 1914، أن قارات العالم اليوم كانت خلال العصر الكربوني كتلة
واحدة متماسكة تعرضت للتصدع والانشطار، ونتج عن ذلك وجود قارات جديدة، أخذت هذه
القارات تتحرك أفقياً في عدة اتجاهات إلى أن استقرت في أماكنها المعروفة الآن. وقد
اعتمد فاجنر عند بناء هذه النظرية على تطابق الطبقات الجيولوجية لليابس وتطابق
الحفريات على كل من الساحل الشرقي والغربي للمحيط الأطلسي. وتشابه الشكل بين الساحل
الغربي لأفريقيا والساحل الشرقي لأمريكا الجنوبية مما يوحي بأنهما كانا متلاصقين.
ومع ذلك لم يشر فاجنر إلى طبيعة العوامل التي أدت إلى تزحزح القارات في نهاية العصر
الكربوني ، وعدم تزحزح قارات العالم الحالية بنفس الصورة التي حدثت في الماضي.

وقد أكد الجيولوجيون أن القارات الحالية كانت خلال العصر الكربوني
Carboniferous،وهذا الجدول يوضع الازمنة الجيولوجية .


عبارة عن كتلة
كبرى هي كتلة بانجى.. Pangaea
وعندما اقترب العصر الترياسي Triassic من نهايته،
بدأت كتلة بانجى في التمزق وأخذت أجزاؤها في الابتعاد عن بعضها بعضاً بصورة تدريجية
وبطيئة. وأدى هذا التمزق إلى ظهور قارتين عظيمتين،
أ. لوراسـياا Laurasia،
وكانت تضم قارات آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية.
ب. جندوانا Gondwana، وكانت
تشتمل على قارات إفريقيا وأمريكا الجنوبية
واستراليا.



وبنهاية الزمن الثاني الميزوزوي Mesozoic (المتمثل في عصر الكريتاس
Cretaceous) وبداية الزمن الثالث (الكاينزوي Canozoic)، واصلت القارات تباعدها عن
بعضها بعضاً، حتى أخذت وضعها الحالي كما يوضح (شكل نظرية زحزحة القارات).
وبظهور
الأحواض المحيطة بدأت تمتلئ بالمياه الأولية Juvenile Water، ويقصد بها تلك المياه،
التي ظهرت لأول مرة في قاع البحار والمحيطات ومصدرها باطن
الأرض أو الصخور
البركانية التي تُقذف مع انبثاق المصهورات البركانية

ولاقت هذه
النظرية قبول كبير ومؤيدين كثـــر

ولكن تلك النظرية عابها ان تفسير زحزحة القارات لم يكن مقبولا
للبعض..


لذلك جاء هولمز
.. HOLMES


بنظرية التيارات
المتصاعدة..

وهى عندما يتولد
طاقة حرارية فى قشرة الارض نتيجة لتفاعل عنصر الراديوم الموجود
بها
تعادل الطاقة
الحرارية التى تصدرها وتشعها القشرة الارصية نفسها..

يتولد تحت القشرة حرارة تسمح لحركة المواد شبه المنصهرة بالحركة على
هيئة تيارات متصاعدة

فالاخف وزنا
والاقل كثافة بالاعلى اما الاثقل وزنا والاكثر كثافة بالاسفل وتستمر تلك المواد فى
الحركة والتقليب والغليان


مما يولد ضغط على القشرة الارضية فيدفع صخورها فى اتجاهين
متضادين

للتفلق القشرة
الارضية ويخرج منها الصهيــر من مناطق الضعف فيها كمناطق الهوامش المحيطية
والاخادية واطراف الالواح الصخرية

وهى ماتسمى ب ""حزام الزلازل والبراكين
""
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة