KW

تحذير أمريكي من انهيار النظام الحاكم باليمن

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 18 أغسطس - 20:05

حذرت القيادة المركزية الأمريكية من انهيار قوات الأمن والجيش
اليمنيين، اللذين تشكّك في قدرتهما على إدارة الحرب على الجبهتين الشمالية
حيث المعارك المتقطعة مع أنصار عبد الملك الحوثي، والجنوبية في مواجهة
الحراك الجنوبي وتنظيم القاعدة.

وأشارت القيادة المركزية
الأمريكية، في تقويم لها، إلى أن نظام الرئيس اليمني علي عبد الله صالح
يكافح لاحتواء "حركتي التمرد" في الشمال والجنوب، وأن وزنهما يعرّض قوات
الأمن والجيش اليمنيين لخطر الانهيار، وخصوصاً إذا أضيف إليهما تآكل
الاقتصاد اليمني.

ورسم قائد القيادة المركزية الأمريكية، الجنرال
جيمس ماتيس، صورة قاتمة للوضع في اليمن، بعدما أبلغ لجنة القوات المسلحة
في مجلس الشيوخ الأمريكي وجود "دلائل على تراجع قدرة الرئيس اليمني على
ضبط الوضع"، بعدما "كان قد أدار هذه التهديدات عن طريق المفاوضات وبتسلسل
مع خصومه".

وأشار ماتيس، في ردّ مكتوب قبل مثوله أمام اللجنة يوم
27 يوليو/ تموز الماضي للنظر في تعيينه، إلى أن مجموعة من العقبات
المختلفة في التحديات المذكورة "يمكن أن تستنفد موارد صنعاء العسكرية
والأمنية ودفع الوضع نحو نقطة الانهيار".

وأوضح ماتيس، الذي عمل مع
الجيش اليمني، أن نظام حكم الرئيس اليمني مهدد بالثورات وفشل الاقتصاد
وضعف الوضع الأمني وتراجع احتياطيات النفط الخام.

ونقلت صحيفة
"الأخبار" اللبنانية عن ماتيس، قوله: إن "ست سنوات من الصراع المتقطع في
شمال غرب اليمن بين الحكومة اليمنية والثوار الحوثيين يهدد الاستقرار".

وأوضح
ماتيس أن الوضع في اليمن يتطلب تقديم مساعدات عسكرية أمريكية إضافية، فيما
خصصت الإدارة الأمريكية 150 مليون دولار مساعدة عسكرية وأمنية لليمن في
العام المالي الحالي الذي ينتهي في 30 سبتمبر/أيلول المقبل.

وشدد
ماتيس على أن مثل هذه المساعدة يجب أن تكون مصحوبة بمساعدة مدنية لتحسين
الخدمات الحكومية في اليمن، موضحاً أنه "ينبغي علينا أن نعمل مع اليمن ليس
فقط في بناء القدرات العسكرية والاستخبارية، ولكن يجب علينا أيضاً أن
نشجع، وحيثما كان ذلك ممكناً، برامج تنموية والمساعدة الإنسانية والفنية".

وقال:
"أن التزاماً أمريكياً طويل الأمد تجاه اليمن وشعبه، وخاصة الأنشطة التي
تساعد اليمن في توفير الحكم الرشيد والخدمات لشعبه، سيكون أكثر فعالية في
تعزيز قدرة الحكومة وزيادة الاستقرار وحرمان المتطرفين من ملاذ آمن".

وتأتي
تصريحات ماتيس في وقتٍ حذر فيه الرئيس اليمني من المساس بأمن البلاد،
متوعّداً المخلّين بالأمن والاستقرار بالضرب بيد من حديد.

وقال
صالح، خلال ترؤسه اجتماعاً استثنائياً لقيادتي وزارة الدفاع والداخلية،
أول من أمس، "نشدد على ضرورة التحلّي الدائم بالاستعداد واليقظة العالية
لمواجهة كل من تسوّل له نفسه المساس بأمن الوطن والسكينة العامة".

من
ناحية أخرى، قالت وزارة الداخلية اليمنية إنها وجهت بتشديد الإجراءات
الأمنية في 7 محافظات “يُتوقع أن تغامر العناصر الإجرامية والتخريبية
بالقيام بعمليات تخريبية على أراضيها”.

وذكرت الوزارة، عبر
موقعها الإخباري، أن التوجيهات قضت برفع اليقظة الأمنية “وتشديد الحراسات
والإجراءات الأمنية حول المرافق والمنشآت الحيوية الهامة الموجودة” في
محافظات حضرموت ، سيئون، أبين، شبوة، مأرب، الجوف، وصعدة.

وعززت
السلطات الأمنية إجراءاتها لتأمين محطة "الكثيب" الكهربائية بمحافظة
الحديدة غربي البلاد. وارسلت شرطة خفر السواحل بالحديدة 3 زوارق بحرية مع
طواقمها المسلحة لتأمين المحطة "بعد أن تلقت معلومات عن نية عناصر تخريبية
باستهداف" المحطة




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 25 أغسطس - 13:54

اتمنى ان يكون اعجبكم موضوع اليوم
و تحية لك يا زائر
بانتظار ردودكم المشجعة ..
اخوكم / أمير البحار




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة