KW

قصه خياليه

علي المشكور
معلن جديد
معلن جديد
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 505
تقييم المشترين تقييم المشترين : 0
العمر العمر : 20
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الخميس 26 أغسطس - 13:45

ذات مساء ممطر بارد كنت امشي على ارصفة الطريق ارشف همي والمي وحزني
كنت مشحوب الوجه لا ابالي الموت ان اتاني
كنت لا ارى غير الرصيف ولا اسمع غير دقات المطر ولا المس غير كفي كنت اسحق الكف بل كف حتى يخرج دمي
كان قد اراد فراقي حبيبي الذي احبني قبل حبي له
ارسل الي رسالة مفاجئة يقول فيها لن اهواك بعد اليوم لن اراك سأحرمك من عيناي
وهوا يدري ان حرماني من كل شيئ يهون الا من عينيه
لا ادري لما اراد فراقي وقد وعدني لن يفرقه عني حتى الموت
كان يقول وان مت انت الحق بك وادركك وادعو من ربي ان يحشرني معك بجنة الخلد او بنار جهنم لا يهمني المهم معك
كنت انا احبه نصف حبه لي
ولكن ادركت اني احبه الان اكثر منه
انا لا اعلم لما تركني او اراد تركي الى الان لم ادرك انه قد فارقني
لن افارقه حتى لو فارقني روحي هوا لا اقدر العيش بدونه ابدآ
ماذا افعل وانا لا املك شيئ لأذهب اليه الان
لا املك وسيلة لتوصلني اليه ياليتني طائر واطير اليه
انا الان امشي والمطر قد ترك اثره فيا
سأذهب هناك كي ارى ذالك الرجل الذي يحتمي تحت قطعة قماش ويشعل قربه نار
مرحبا اهلا اجابني هل لي بل جلوس معك
تفضل
ما بك يقولها بثقه وكأنه يدري ما بي
قلت ما بالك لو وقع الرجل بحب مرأة واحبته اكثر مما يحبها وسنين عاشرته وبلحظة تقول له اذهب لا اريدك
ابتسم وقال داري هواك ان كنت تهواه
قلت كيف اداري والهوى يقتلني كل ليله قلبي يتقطع اشتياقآ
قال اكتم واخضع
قلت كيف اكتم وانت ترى العشق في عيني وكيف اخضع وانا ساقي بدون امير
قال اذهب اليه
قلت وداعآ انا ذاهب عندها ادركت اني لا احمل شيئآ بمحفظتي
رجعت اليه قال ما بك قلت لا شيئ لا اقدر الذهاب الان
ابتسم وقال افتح هذه وخذ ما بها واذا بنقود قد جمعها من قوت يومه
قلت لا قال استحلفك بالله خذها وردها الي متى استطعت
اخذتها وذهبت امشي اليه اخذت وسيله تنقلني اوصلتني
وقبل ان اصل داره اذا به تحت المطر واقف يبكي
ركضت اليه وكان يلبس وشاحآ ابيض لونه
رأني فبكى وضل يبكي بحرقة
قلت لما ارسلت الي انك لا تريدني والان اراك تبكي
ازاح عن رأسه الوشاح
ومسكه بيده قال انك خنتني
قلت لا لم اخنك قال بلى خنتني
قلت كيف قال هناك من اتى الي وقال انك تكلمت مع من كنت قبلي تهواها
قلت صحيح اني تكلمت ولكني تكلمت بقسوة وجعلته يذهب عني بعيدآ كي لا اراه بعد الان
قال لا اصدقك حتى لو جعلت هذا الوشاح احمر اللون
نضرت الى الارض واذا بي خنجر
نزلت اليه واخذته بيدي ووضعته على عنقي وقلت ان هناك رجل على رصيف في مكان نائي اذهب اليه واعطيه ما كان قد اعطاني لكي اصل اليك
وقبل ان اجر الخنجر على عنقي قلت له اني احبك وقد احببتك ولازلت احبك وسوف البي طلبك لأني عشت حياتي البي مطالب الناس
ولم ارى من يلبي طلبي حتى انت كنت البي رغباتك ولكنك لم تلبي رغباتي احبك احبك واخذت الوشاح وذبحت نفسي وجعلت الوشاح يصبح احمر اللون
جعلت الوشاح احمر ادرك هوا كم اهواه ادرك كم اعشقه ولكن قد فات الاوان ذهبت انا وهوا باقي
عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الخميس 26 أغسطس - 16:40





█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة