KW

رسالة الى حبيبى

عبدالرحمن حسن علي
مؤســس المنتدى
مؤســس المنتدى
ذكر
الجنسية :
عدد المشاركات عدد المشاركات : 16042
تقييم المشترين تقييم المشترين : 49
واتساب واتساب : 201289700022
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

في الأربعاء 8 سبتمبر - 9:53

سيدى ...


أنصت إليّ جيداً


هذة أنا .............. الفتاة التى تحبك...


بطيش المراهقين ... وثورة العاشقين ... وصدق الناضجين






نعم أحبك ........ جداً


وجداً هذه لايتسع لها زمان ... ولا مكان


ولايستوعبها عقل ....... ولايحتويها فراغ ...


أحبك .... جداً


وجداً هذه تجعلني على إستعداد


أن أشطر قلبي نصفين


.................. كي أحميك من الألم والأحزان


وأن أغمض عينيّ الى الأبد


..................... كي أخبئك فيهما








أحبك .... جداً


وجداً هذه أيضاً تجعلني أحلم لك بأحلام جميلة


نعم .... أحلم لك ..... و أتمنى ....


برغم يقيني ......


أن كل الشموس التي سأرسلها إليك ....


كي تمنحك الدفء في الشتاء ........ لن تصلك


وكل الشموع التي سأبعثها إليك ....


كي تمنحك النور في الظلام ...... لن تصل إليك









و أعترف لك ......


أنا لا أخاف عليك من الفراق ولا المسافات التي بيننا


فمثلك حين يرحل ................. لا يرحل


و مثلك حين يغيب ................ لا يغيب


ولا أخاف عليك من الغربة والبعاد


.......... ففي كل عين لك سكن


............. وفي كل قلب لك وطن











ولن أفكر يوم في إستنساخك


فلا حاجة لي إلى تكرارك


.......... ففي كل الوجوه الهادئة ... أنت


.......... وفي كل الأصوات الصادقة ... أنت


........... وفي كل القلوب المطمئنة ... أنت









لكنني أعدك ...


أن أسرد حكايتك على أطفالي


و أحدثهم عن الشاطر حسن الذي أحب ابنة السلطان بصدق و أخلاص


و سأزرعك في قلوبهم ... كالنبتة الطيبة


و سأملأهم بك ... كالدم










ليتك تدرك الآن ...... يا سيدى

مدى إحساسي .....


كل الرجال اللذين مروا قبلك


ومنحوني وردة حمراء ...


وكل الشعراء الذين جاءوا قبلك .......


و منحوني قصيدة ملتهبة










شكراً لك .... أيها الحبيب


فقد أعدت إليّ .... مراهقتي بقوتها .....


وجنونها المتمرد ......... وطيشها الجميل ........ وخيالها الخصب


وأعدتى إليها بعد أن قضيتُ عمري كله على وهم ..............


إنني ولدت فتاة ناضجة ...... و إنني لم أكن يوماً من الأيام طفلة صغيرة


و شكراً لك ........


لأنك تركت في قلبي بصمة جميلة تذكرني بأنني ذات يوم ......


كنتُ أملكُ ................. قدرة الحب ...




█║▌│█│║▌║││█║▌│║█║▌
النّاجحون يبحثون دائماً عن الفرص لمساعدة الآخرين بينما الفاشلون يسألون دائماً ماذا سوف نستفيد نحن من ذلك
إرسال مساهمة في موضوع
اعلانات مشابهة